منتدى لنشر الكلمة الطيبة وجمع القلوب المتنافرة على حب الله
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما أحلي الحب والاخوة في الله ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
momazad
نور خلاب

نور خلاب
avatar

عدد الرسائل : 342
العمر : 89
العمل/الترفيه : باحث في الاقتصاد الاسلامي
المزاج : خنقه
المهنه :
الهوايه :
البلد :
المزاج :
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 13/12/2007

مُساهمةموضوع: ما أحلي الحب والاخوة في الله ....   الخميس يناير 24, 2008 9:22 pm




موضوع المرة دي راااائع جدا
ومش هيحسّه حد أوي إلاّ اللي جربه بجد
طيب تعالوا بيناااا نشوف
هو ايه الموضوع ده ؟؟؟؟



هو
وهي
امتزاج روح بروح،و تصافح قلب مع قلب

ولما كانت صفة ممزوجه بالإيمان،مقرونة بالتقوى
,ولما كانت لها من الآثارالإيجابيه و الروابط الإجتماعيه هذا الاعتبار
فقد جعل الله لها من الكرامة والفضل و علو المنزلة…
ما يدفع المسلم ينإلى استشراقها،و الحرص عليها،
والسير في رياضها ،والتنسم من عبيرها.



قال تعالى:
( وألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألفت بين قلوبهم ولكن الله ألف بينهم).

و عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
إن من عباد الله لأناسا ما هم أنبياء ولا شهداءيغبطهم الأنبياء و الشهداء بمكانتهم من الله .
فقالوا:يا رسول الله تخبرنا من هم ؟
قال: قوم تحابوا بينهم على غير أرحام بينهم ،ولا أموال يتعاطونها ،
فوالله إن وجوههم لنور، وإنهم لعلى نور، لا يخافون إذا خاف الناس ولا يحزنوا إذا حزنوا،
ثمقرأ : ( ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون).

الله حاجه جميله أوي بكفاية أنهم يغبطهم الأنبياء والشهداء
و قال صلى الله عليه و سلم :
ما تحاب اثنان في الله إلا كان أحبهما إلى الله أشدهما حبا لصاحبه،

وقال أبو إدريس الخولاني لمعاذ:
إني أحبك في الله،
قال :أبشر ثم أبشر فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
( ينصب لطائفة من الناس كراسي حول العرش يوم القيامة، وجوههم كالقمر ليلة البدر ،
يفزع الناس و هم لا يفزعون ويخاف الناس و هم لا يخافون
و هم أولياء الله الذين لا خوف عليهم و لا هم يحزنون،

فقيل من هم يا رسول الله؟
قال:هم المتحابون في الله تعالى).

و عن أبي هريرة رضي الله عنه قال عن النبي صلى الله عليه و سلم قال :
أن رجلا زار أخا له في قرية أخرى فأرصد الله تعالى على مرصدته ملكا فلما أتى عليه قال:
أين تريد ؟
قال:أريد أخا لي في هذه القرية،
فقال: هل لك عليه من نعمة تربّها عليه؟
فقال: لا غير أني أحببته في الله تعالى،
فقال الملك:فإني رسول الله إليك بأن الله قد أحبك كما أحببته فيه.

عن رسول الله صلى الله عليه و سلم :
" لو أن اثنين تحابا تحابا في الله وكان أحدهما في المشرق و الآخر في المغرب
لجمع الله تعالى بينهما يوم القيامة
و قال هذا الذي كنت تحبه فيّ".

الله .. بجد ماااااا أجمل الحب في الله


فكم قرأت عن الحب في الله و كم عشت من اللحظات الجميلة في تلك الرحاب
و لكن عندما اسمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ذلك فلهذا طعم آخر
و معان أخرى لا و لن يفهما الا من أحب لله فيه لهذا الدين الجميل
الذي أستطيع أن أقول فيه نعم إنه دين الحب.

إنها نعمة
الأخوة

يجعلها عمر بن الخطاب رضي الله عنه أثمن منحة ربانية للعبد من بعدنعمة الإسلام فيقول:

ما أعطي عبد بعد الإسلام خيرا من أخ صالح، فإذا رأىأحدكم ودا من أخيه فليتمسك به

و يسميها التابعي مالك بن دينار "روح الدنيا" فيقول: لم يبق من روح الدنيا الا ثلاثة:

لــقـــاء الإخــــــوان و التهــــجــــــد بالقـــــرآن و بيــــت خـــال يـــذكــــر الله فيـــه[/size][size=18]

لهذا كثرتتوصية السلف باتقان انتقاء الأخ الصاحب، لتصاب الذخيرة الحقةوالروح الحقة فكان من وصايا الحسن البصري سيد التابعين أن:

ان لك من خليلك نصيبا،
و ان لكن صيبا من ذكر من أحببت،
فتنقوا الاخوان و الأصحاب و المجالس


طبعا الموضوع منقوول
بس أحب أوضح حاجه مهمة جدا إن الأخوّة
بين اشخاص
لا تربطهم صلة قرابة أو مصلحة أو أي شيىء
سوى الحب والاخوة في الله




دمتمـــ بحب

مـــــــــنتدي انوار 14


نشكر الله سبحانه وتعالى على ما وصلنا إليه ونتمنى من الله ان نكون قد وفقنا الى إرضاءه تعالى ثم اسعادكم احبتنا

فوجودكم معنا اكبر انجاز نحصده

ولنتذكر شعارنا دوما

نلتقي لنرتقي وفي طاعة الله نعمل







في انتظاركم

اخوكم / الملك الحزين مومازاد








عدل سابقا من قبل في الجمعة يناير 25, 2008 2:57 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
momazad
نور خلاب

نور خلاب
avatar

عدد الرسائل : 342
العمر : 89
العمل/الترفيه : باحث في الاقتصاد الاسلامي
المزاج : خنقه
المهنه :
الهوايه :
البلد :
المزاج :
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 13/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما أحلي الحب والاخوة في الله ....   الخميس يناير 24, 2008 9:46 pm


صفات المتحابين في الله





السلف قد زادوا وذهبوا أبعد فعددوا صفات الأحبة يعينوك على دقة الاختيارأعلىصفاتهم طيبة القول، ذكرها عمر رضي الله عنه فقال:

لولا أن أسير في سبيل الله، أو أضع جبيني لله في التراب،
أو أجالس أقواما يلتقطون طيب القول كما يلتقط طيب الثمر، لأحببت أن أكون لحقت بالله

و من صفاتهم: أن أحدهم
يرفع عنك ثقل التكلف، و تسقط بينك و بينه مؤنة التحفظ،
و كان محمد بن جعفر الصادق رضي الله عنهما يقول:
أثقل إخواني علي من يتكلف لي وأتحفظ منه،
و أخفهم على قلبي من أكون معه كما أكون وحدي

و من صفاتهم :
ترك حضيض الدينار و الدرهم، و السمو الى العلا،
و ضربواى لذلك الإمام أحمد بن حنبل في انتقائه الأصحاب مثلا،
و ذلك حين يقول الذي يطريه:

مضيما لأهل الحق لا يسأم البلا و يحسن في ذات الإله اذا رأىبصير بأمر الله يسموا الى العلاواخوانه الأدنون كل موفق

و من صفاهم:
مذاكرة الآخرة،كما قال الحسن البصري اخواننا أحب الينا من أهلنا و أولادنا،
لأن أهلنا يذكروننا بالدنيا و إخواننا يذكروننا بالآخرة

و من صفاتهم: الايثارو هو أحد أركان بيعة الشاعرصالح حياوي لهم حين يقول:

أبدا أظل مع التقاة، مع الدعاة العاملين الناشرين لواء أحمد عاليا في العالمين المنصفين المؤثرين علىالنفوس الآخرين معهم أظل، مع التقاة، مع الدعاة المسلمين

ومن صفاتهم:
بــــذل النـــصــحفهو
صالح يعاونك في دين الله و ينصحك في الله

............ ......... ...







دمتمـــ بحب

مـــــــــنتدي انوار 14


نشكر الله سبحانه وتعالى على ما وصلنا إليه ونتمنى من الله ان نكون قد وفقنا الى إرضاءه تعالى ثم اسعادكم احبتنا

فوجودكم معنا اكبر انجاز نحصده

ولنتذكر شعارنا دوما

نلتقي لنرتقي وفي طاعة الله نعمل







في انتظاركم

اخوكم / الملك الحزين مومازاد







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حنين
عضو ادارة والمسؤولة الاعلامية للمنتدى
عضو ادارة  والمسؤولة الاعلامية للمنتدى
avatar

عدد الرسائل : 1263
العمر : 28
المهنه :
الهوايه :
البلد :
المزاج :
أوسمة :
رقم العضوية : 6
تاريخ التسجيل : 12/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما أحلي الحب والاخوة في الله ....   الجمعة يناير 25, 2008 7:45 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اسمى حب هو الحب فى الله واجمل رابط يمكن ان يربط الاثنان
ان يتحابا فى الله ويجتمعا على رضاه
فجميل ان نتأخى فى الله
والله ما اجمله من حب بعيد عن اى مصالح بعيد عن اى اغراض
سوى المحبه الخالصه لله
سوى ان قلبان اجتمعا على حب الله
فاللهم جمعنا باحبتك
واقذف حبنا فى قلوبهم
واجعلنا نتحاب فيك
ونجتمع من اجل رضاك

اللهم ارزقنى حبك وحب من احبك وحب عمل يقربنى لحبك يا ذو الجلال والاكرام

اخى مومازاد اشكرك على هذا الموضوع الجميل
والذى هو مميز كما عهدنا منك بالتوفيق دوماا
لك كل الاحترام والتقدير.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الغبريني
مشرف الدار السياسية

مشرف الدار السياسية
avatar

عدد الرسائل : 605
العمر : 40
المزاج : ثائر بهدوء
المهنه :
الهوايه :
البلد :
المزاج :
رقم العضوية : 66
تاريخ التسجيل : 15/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما أحلي الحب والاخوة في الله ....   السبت يناير 26, 2008 1:08 am

السلام عليكم ورحمة الله. تتوالى الأيام وتمضي وحبكم يكبر في قلبي وعقلي وضميري وكل كياني، لحظة بعد لحظة، يوما بعد يوم.. وفي كل يوم أتعلم منكم ما يزيد تعلقي بكم.. أحبكم في الله وكل أملي أن يجمعني بكم تحت ظل عرشه يوم لا ظل إلا ظله.. دمتم لنا أتقياء أنقياء مخلصين فما أنتم لأرواحنا إلا رياحين وياسمين..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الوهم
مشرف التصاميم والجرافيك ومشرف المكتبه الالكترونيه

مشرف التصاميم والجرافيك ومشرف المكتبه الالكترونيه
avatar

عدد الرسائل : 1273
العمر : 28
العمل/الترفيه : مختصه بالجنون والفنون
المزاج : هادئه
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: ما أحلي الحب والاخوة في الله ....   السبت يناير 26, 2008 9:39 am




سلام معطر برائحه المسك وعبير الاخوه الصادقه والحب فى الله

سلام من قلوب تحب فى الله الى اطيب واطهر قلوب عرفت معنى الاخوه فى الله

لنترقب وننتظر يوم نلقى الله عز وجل ويظلنا تحت عرشه العظيم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم




إن الله تعالى يقول يوم القيامة: أين المتحابون بجلالي؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي” رواه مسلم






فإن الحب هو من أسمى وأرقى العواطف الإنسانية، فإذا توجهت هذه العاطفة النبيلة لله تعالى، وكانت هي محور العلاقات بين المسلمين، ذللت كثيراً من الصعاب، وأثمرت كثيراً من الثمار الطيبة في حياة الأمة، ولقد جاءت أدلة عديدة تؤكد هذا المعنى الكريم، وتبين المكانة الرفيعة لمن أنعم الله به عليه، منها:

عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن من عباد الله لأناساً ما هم بأنبياء ولا شهداء, يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم في الله" قالوا: يا رسول الله, تخبرنا من هم؟ قال: "هم قوم تحابوا بروح الله, على غير أرحام بينهم, ولا أموال يتعاطونها, فوالله إن وجوههم لنور, وإنهم على نور, لا يخافون إذا خاف الناس, ولا يحزنون إذا حزن الناس. وقرأ هذه الآية: "ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون" رواه أبو داود (3527).





الاخوة والحب في الله

اعظم واطهر حب في الوجود ان تحب انسان في الله حبا صادقا


ان تفهم غيرك وتتجاوز عن زلاته وتختلق له الاعذار لا لمنفعة دنيويه

وانما لوجه الله تعالي



نعم اخي مومازاد انت قلت في بداية كلامك لن يشعر به الا من جربه

وانا اقول لك نعم اخي


انا احببت اوناسا في الله احببتهم واشهدت الله علي ذلك اذكرهم دائما


بالخير احبهم من كل قلبي حبا خالصا لله لا لشيء اخر ادعوا لهم في كل صلاة


اصبحوا لي مثل الروح للجسد اتعلم منهم معلمي ؟


انهم انتم هنا في هذا الصرح الرائع منتدي انوار 14 لا اجامل او اكتب لمجرد الكتابه


نعم احببتكم في الله جميعا تعلمت منكم الحب في الله


قلوبكم الطاهره الرائعه النقيه فرضت حبها علي

فاصبحتم لي حقا الروح للجسد


فيوما بعد يوم يكبر حبكم في قلبي واتعلق بكم


ولي رجاءا بسيطا احبتي في الله


ان افل يوما ما نجمي بينكم تذكروني


فهذه هي الحياة لقاء وفراق

اترك كلماتي بينكم لتذكروني بالخير وتدعوا لي بظهر الغيب


فانا اعلم حبكم لي في الله كما احببتكم في الله




ســــــــــــــــــــــا محوني


اني احبكم في الله


قال علية الصلاة والسلام ...
( ينصب لطائفة من الناس كراسي حول العرش يوم القيامة ، وجوههم كالقمر ليلة البدر ،
يفزع الناس وهم لا يفزعون ، ويخاف الناس وهم لا يخافون ، وهم أولياء الله الذي
لا خوف عليهم ولا يحزنون ، فقيل من هم يارسول الله ؟؟
قال : هم المتحابون في الله تعالى )

فاللهم علمنا أن نحبك ونحب من يحبك وحب العمل الذي يقربنا لحبك.


أسأل الله تعالى أن يجعلنا جميعاً من المتحابين و المتآخين فيه ،
و المستظلين بظل عرشه يوم لا ظل إلا ظله ..




معلمي واستاذي


مومااااازاد
مدادي يتردد خجلاً من مجاراتك ..

والرد عليك بما هو وجيز في حقك ..

ما اجمل كلماتك وحروفك المعبرة عمااا بداخلك
اشكرك كل الشكر
تقببل مني باقات معطرة حتى الغرق من احترامي وتقديري






ابنة فلسطــــــــــــــــــــــــــــ الوهم ــــــــــــــــــــين


الجريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــح

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما أحلي الحب والاخوة في الله ....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات انوار الاسلام ترحب بكم  :: الدار الاسلامية :: بوابة الاخلاق والآداب الاسلامية-
انتقل الى: