منتدى لنشر الكلمة الطيبة وجمع القلوب المتنافرة على حب الله
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاحتفال بالعام الميلادى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامل الحلو
نور براق

نور براق
avatar

عدد الرسائل : 589
العمر : 45
البلد :
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 28/12/2007

مُساهمةموضوع: الاحتفال بالعام الميلادى   الثلاثاء يناير 01, 2008 9:50 am

2008 °•.♥.•° بــ قلوووب إسلامية °•.♥.•° 2008 تحية معطرة برحيق الذوق والمحبة وعبير الشوق والغلا .. وكل عام وأنتم و كل الأمة الأسلامية بخير وعافية ورضا .. من براعم زهور هذا الصرح الغالي .. أقدم لكم رياحين قلمي المتواضع .. داعياً أن يكون عند حسن ذائقتكم الطيبة .. المقدمة بعد إنقضاء أيام العيد السعيده و أوقاته الممتعه الجميله .. مودعين أفراحه و سويعاته وذكراه الهنيئة .. كان لنا في حينها موعداً آخر متزامنأ من عيدنا الغالي في إستقبال تلك السنه الميلاديه جديده من العام القادم 2008 .. فبدأنا نرى جميعاً تلك التزاحمات الإعلاميه في قنواتنا الفضائية الموقره في إستقبال تلك السنه الجديده بالإستفاده الماديه بلاشك من ذلك الحدث الميلادي وعلى حساب عقول وجيوب بعض المشاهدين بــ خلع سترة قيمهم ومبادئهم الإسلامية الطاهره .. الموضوع مايزعجني حقيقة يا أحبائي هو ذلك الإنحدار الغير مسبوق الذي يتزايد في كل سنه عن سابقتها من السنه الفائته بذلك النفوق و الإندماج في طقوس وفرحة أعيادهم الميلاديه من قبل بعض عامة المسلمين .. وعلى النقيض تماما ومن باب ( شر البلية مايضحك ) فلم نشاهد أحداً من الغير مسلمين قد بادلونا في ذلك الإنخراط المذكور أو شاركونا بأفراح عيدينا المباركين .. على عكس بعض العقول الساذجة التي تآكل وصدأ ت قيمها و عقيدتها بــ سموم تلك الأفكار الميلاديه .. وإن كان العتب هنا على تلك العقول الساذجه التي هوت في ذلك الخفوق الديني الواضح .. فأنا أرى بأن أم العتب وموطنه و منزل اللوم ومكانه لــ بعض الدول العربية ( الإسلامية ) المجاوره .. في إستقبال تلك السنه الميلاديه الجديده بحجة التحرر و الإنفتاح بتنشيط تلك المناسبات الطربية في ذلك اليوم و وضع يوم مفتوح ونشاط طربي غير مسبوق إحتفاءً بتلك المناسبة الميلاديه وما يدهشني حقيقة بأن ذلك التجمع من بعض عامة المسلمين في تقمص طقوس تلك المناسبة الميلادية بكل حذافيرها فــ نجدهم يرتدون ملابس خاصة في تلك المناسبة و وجود شخصية ( بابا نويل ) و ترديد أهاجيزهم و اناشيدهم الخاصة في تلك المناسبة و بعدها يقومون بصوت واحد بترديد العدد التنازلي في اللحظات الأخيره من نهاية هذا العام و إستقبال العام الجديد بكل طرب و سعادة .. يااااااااااه .. كم أكره هذا اليوم من تلك السنة الميلادية ليس بسبب وجود تلك المناسبة لا والله .. بل بسبب تفاهة ذلك الإنسياق المهول و المخزي من قبل بعض العامه من المسلمين في تلك الإحتفالات الميلادية وكأن لهم عيد ثالث في دينهم ( هداهم الله ) .. وماتزال تلك المسرحية الهزلية متواصله بين أمتنا في قسمها الأعلامي .. فــ من لايستطيع الوصول لمواصيل تلك الإحتفالات الميلادية .. أو المشاركه بها أو عدم الإقتناع بها .. نجد بعض القنوات الفضائية تقدم بعض التسهيلات و الثغرات الروحانيه للمشاهدين بكشف المستور و الغيب لهم متمثلة بـ تك البرامج الفضائية التي تستقبل أعداد مهوله من المتصلين و أخذ ( برجه ) و ( ميلاده ) و الحديث جزماً و تأكيداً عن غيبه القادم ومستقبله الآتي في تلك السنة الميلادية القادمة في ظل سقوط كلمة بإذن الله كأضعف إيمان .. أحبتي .. لنقل بأن ما تفرضه تلك القنوات علينا من ذلك الدجل الميلادي من باب الحرية الدينيه لهم ومن منطق ( لكم ديني ولي دين ) .. لكن مانرفضه جملة و تفصيلاً هو توارد تلك البرامج الدجليه الميلاديه في قنوات عربية إسلامية و إقبال المسلمين عليها بشكل قاطع وكبير و جازم .. هنا تقع مر الحسره في قلوبنا و في ما آل به الزمن من دناسات على شواطئ مبادئ ديننا الطاهر .. إلى متى .. ونحن عقولنا مجرد خيوط لــ ( دميه ) إسلامية في أيادي غربية لعينه .. إلى متى .. ونحن نضع أنفسنا و ديننا ( أضحوكه ) .. أو ( نكته ) موسميه لهم في كل عام ميلادي .. إلى متى .. ونحن ننصب نحو ذلك التقليد الأعمى و نحذوا بحذوه الفاشل .. إلى متى .. و نحن نبيع قيمنا و عزة تقاليدنا لهم بتراب تلك الإحتفالات الميلادية .. إلى متى .. ونحن نضع للغرب ( القدوة ) العظيمة المتحضره و لــ ( ديننا ) قدوته الروتينية المتخلفة .. نصيحة أخوية .. إلى كل متأهب لتلك الإحتفالات أو من يجعلها حجة في سييل الترفيه و المرح الميلادي ..أخي / أختي كن قوي البأس وشامخ العزة في قيمك الدينيه ومبادئ شرعك الحنيف وتباهى بها أمام الخليقة وتمسك بها و حافظ عليها من دنس المغرضين فديننا دين عز و شموخ وأعيادنا أعياد مجد وسلام ... و تذكروا بأن أساس ذلك الأحتفال محرم وإن كان من باب الترفيه لأن هناك تشبه بعيد غير المسلمين فقد أنهى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم في عن الاحتفال بأعياد الكفار فــ عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ولهم يومان يلعبون فيهما فقال : ((ما هذان اليومان ؟)) قالوا: كنا نلعب فيهما في الجاهلية . فقال : ((إن الله أبدلكم بهما خيراً منهما : يوم الأضحى ويوم الفطر)) .. وقال أيضا في حديث آخر ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : (وشر الأمور محدثاتها ، وكل بدعة ضلاله وكل ضلالة في النار ) رواه مسلم (867) والنسائي (1578) .. وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ((لتتبعن سنن من كان قبلكم شبراً بشبر وذراعاً بذراع حتى لو دخلوا جحر ضب تبعتموهم . قلنا : يا رسول الله ! اليهود والنصارى ؟ قال : فمن ؟)) وقال صلوات الله وسلم عليه في حديث آخر : ((إن اليهود والنصارى لا يصبغون فخالفوهم)) ومن هنا نجد اشاره واضحه من رسولنا الكريم في تحريم تلك الأعياد والحث على المخالفه لهم في أعيادهم وطقوسهم و نمط حياتهم .. وحين ننحني إلى كتاب الله عز وجل فنجد ذلك التحريم في اوجه وضوحه .. حين قال عزو جل ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ) و إلى كل مترقب لتطلعات حظوظه السنوية لهذا العام و كشف الغيب و المستور .. أنصحه بأن يجعل عقله وقلبه هو النور الذي ينير درب توقعاته بشرع الله ودينه و محض تلك الخزعبلات الغيبية التي لا يعلمها الا الباري سبحانه وتعالى .. و جعل تلك التوقعات بنية عمله وخلاص جهوده بتقربه من الله و الإيمان بتوفيقه .. ( إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) واخيراً ..نسأل الله العلي القدير أن يرفع هامات عقول أفراد أمتنا والإرتقاء بها إلى سحاب الحق والفضيلة ..

[code]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاحتفال بالعام الميلادى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات انوار الاسلام ترحب بكم  :: الدار الاسلامية :: بوابة الاخلاق والآداب الاسلامية-
انتقل الى: